بوتين وإردوغان وروحاني يبحثون اليوم الوضع في سورية عقب الانسحاب الأمريكي

17

 يستضيف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الرئيسين التركي رجب طيب إردوغان والإيراني حسن روحاني، اليوم الخميس، لوضع خطط بشأن سورية عقب الإعلان عن انسحاب القوات الأمريكية من البلاد.

وجاء في بيان للكرملين أن القمة الثلاثية ستنظر في “مزيد من الخطوات المشتركة سعيا لتسوية على المدى البعيد” في سورية.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي فيرشينين الأسبوع الماضي في تعليقات نقلتها وكالة الأنباء الروسية (تاس) إنه من المتوقع أن يكون تركيز القمة على “سبل منع زعزعة الاستقرار والفوضى والحفاظ على السيطرة على الوضع إذا غادرت القوات الأمريكية البلاد”.

يشار إلى أن روسيا وإيران هما الداعمان الرئيسيان عسكريا للحكومة السورية في الحرب الأهلية التي تشهدها البلاد. وتدعم تركيا جماعات معارضة معينة تسعى للإطاحة بالحكومة السورية.

واجتمعت روسيا وإيران وتركيا مؤخرا لدعم وقف إطلاق النار في محاولة لاستعادة السلام بعد أعوام من الدمار الناتج عن الحرب.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن الرؤساء الثلاثة سيبحثون تشكيل لجنة دستورية سورية، بحسب وسائل إعلام رسمية.

وذكر مكتب إردوغان أن الرؤساء يسعون إلى “حل دائم” للأزمة السورية.

طباعة

اطلع ايضا على

Comments are closed.